معاينة الله كما هو

أجرؤ على القول إن “معاينة النور” غير المخلوق مرتبط ارتباطاً عضوياً بالإيمان بألوهة المسيح. ومن جهة أخرى هذه المعاينة تؤكد وتثبت الإيمان. إن السيد المسيح والروح القدس يظهران في “نور واحد“. والروح يشهد لألوهة السيد المسيح. لذا لا نستطيع إلا التعرف على الله في هذا النور الذي نذكر. وتبقى آثاره لا توصف ولا تحدد. “فيه” تحل الأبدية “وفيه” توجد “رقة الحب” التي لا توصف. “فيه ترى وتعاين روحنا آفاقاً لا حد لها. والروح يكتشف هذا “الجديد” تدريجياً، وليس دفعة واحدة، و”الجديد” يشع ويظهر دوماً في الضباب النير حيث كان الله (خر٢٠ : ٢١).

(الفصل الثاني عشر: في النور غير المخلوق)

£12.00

Availability: In stock

Weight 0.377 kg
Dimensions 24.5 × 17.1 × 2.3 cm
Author

Language

Book cover

Pages

Publisher

Edition

Publication year

ISBN

إن صلاة التوبة العميقة بإمكانها أن تصل بالإنسان إلى حالة يذوق معها الحرية في “روح الحق”: “والحق يحرركم” (يو ٨ : ٣٢). إن هذه الحرية المقدسة غير معروفة، ويا للأسف، لغالبية البشر. إن أولى ظواهر التحرر هي فقدان شهوة السيطرة على أي كان. والدرجة التالية تتمثل في التخلص، داخلياً، من سيطرة الآخرين علينا.

(الفصل الثامن: في الحرية الروحية)

الفهرس

 

اهداء

تقديم

تعريف

توطئة

الفصل الأول: في تذكار الموت

الفصل الثاني: في مخافة الله

الفصل الثالث: في التوبة

الفصل الرابع: الدموع الروحية

الفصل الخامس: التردد في البحث عن الثابت الوجود

الفصل السادس: غبطة معرفة الطريق

الفصل السابع: عرض إجمالي لحياتنا في الروح

الفصل الثامن: في الحرية الروحية

الفصل التاسع: في الإلهام

الفصل العاشر: في إفراغ الذات والتخلي الإلهي

الفصل الحادي عشر: أحبب حتى الكفر بالذات

الفصل الثاني عشر: في النور غير المخلوق

الفصل الثالث عشر: عن المبدأ الذاتي الشخصي، في الكائن الإلهي وفي الكائن الإنساني

الفصل الرابع عشر: الصلاة الليتورجية

تابع الصلاة الليتورجية

الفصل الخامس عشر: اللغة الليتورجية

الفصل السادس عشر: صلاة الجثسيمانية

تابع صلاة الجثسيمانية

الفصل السابع عشر: حول الصلاة التي يستعلن فيها الإله – الحق

الخاتمة

الفهرس

You may also like…

Shopping Basket
Scroll to Top